الواحة بريس : جريدة إلكترونية مغربية | Alwahapress.com
احتفالا بذكرى عيد الاستقلال المجيد اتفاقية شراكة
احتفالا بذكرى عيد الاستقلال المجيد اتفاقية شراكة
02:36:09, 27/11/17 , فى مكناس

أعد التغطية / بوجمعة المخطوبي  

        في إطار احتفالات الشعب المغربي وعرشه العلوي العتيد بالذكرى 62 لعيد الاستقلال المجيد ، نظمت جمعية الأنامل الذهبية المكناسية  لقاء احتفاليا توج بعقد اتفاقية شراكة مع "مؤسسة الأمل للمعاقين والتنمية الاجتماعية بهولندا" مساء يوم السبت 18 نونبر 2017 بمقر الجمعية الكائن بمنطقة ويسلان .

         وتميز اللقاء بحضور عدد من الشخصيات والفعاليات ورؤساء وممثلي عدة جمعيات جهوية وإقليمية ومحلية ، حيث استهلت فقراته على نغمات النشيد الوطني الذي تم ترديده بشكل جماعي مفعم  بروح الوطنية الصادقة . 

      وألقت الأستاذة سميرة عبود الكاتبة العامة لجمعية الأنامل الذهبية المكناسية  كلمة باسم المكتب المسير للجمعية أشادت من خلالها بذكرى عيد الاستقلال المجيد معتبرة إياها مناسبة لإبراز مدى تعلق الشعب المغربي بالعرش العلوي المجيد وعزمه المستميت على الدفاع عن مقدسات وطنه ووحدته الترابية ، وتشبثه بمواصلة بناء مغرب حديث وديموقراطي ، مؤكدة في ذات الوقت أن هذه الذكرى التي تعتبر إحدى المحطات الخالدة في تاريخ المغرب تحل متزامنة مع المسيرة المتواصلة لاستكمال الوحدة الترابية رغم المناورات اليائسة لخصوم المغرب وأعدائه .

   وأوضحت الأستاذة سميرة عبود أن ذكرى عيد الاستقلال لها طعم خاص ودلالة جديدة في الكفاح الوطني المغربي من أجل التحرير والوحدة والبناء ، لكونها تأتي في سياق متغيرات دولية تكرس عدالة وشرعية قضية وحدتنا الترابية ، مضيفة أن الاحتفال بهذه الذكرى الغالية يضع على عاتق الأمة المغربية من شمال المملكة إلى جنوبها مسؤولية مواصلة الثبات على المبادئ والقيم النبيلة لرجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه والوفاء لأرواح شهداء التحرير والوحدة وفي مقدمتهم بطل التحرير جلالة السلطان محمد الخامس قدس الله روحه ورفيقه في الكفاح جلالة الملك الحسن الثاني طيب الله ثراه .

   كما أكدت الكاتبة العامة للجمعية أن الشعب المغربي يعيش عهدا جديدا بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي يسمو بشعبه نحو مدارج التقدم والحداثة مواصلا مسيرة الجهاد الأكبر لتثبيت وصيانة الوحدة الترابية للمملكة وتحصين الانتقال الديموقراطي ، كما أوضحت أننا في أمس الحاجة إلى أخذ العبرة من دروس ومعاني هذه الذكرى الخالدة التي نستحضر من خلالها بناة الاستقلال وننحني بكل إجلال أمام أرواحهم الطاهرة ، ونستلهم ما تنطوي عليه من قيم سامية وغايات نبيلة لزرع روح المواطنة وإذكاء التعبئة الشاملة وربط الماضي بالحاضر وتعزيز النهضة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في ظل باعث النهضة المغربية صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده .

       بدورها تناولت الكلمة السيدة فاطمة الزهراء عبود رئيسة جمعية الأنامل الذهبية المكناسية حيث رحبت بالفعاليات الحاضرة وعلى رأسها السيد فؤاد أمين نائب رئيس غرفة الصناعة والتجارة والخدمات لجهة فاس مكناس وعدد من رئيسات ورؤساء وأعضاء جمعيات المجتمع المدني بمكناس وممثلي بعض المنابر الإعلامية المحلية والجهوية ، كما رحبت بالفاعل الجمعوي  الأستاذ محمد أشهبون رئيس جمعية الأمل للمعاقين والتنمية الاجتماعية بهولندا مثمنة هذه البادرة الطيبة التي أقدم عليها والمتمثلة في عقد جمعيته لاتفاقية شراكة مع جمعية الأنامل الذهبية المكناسية ، كما أشادت بكل من ساهم من قريب أو بعيد في دعم وإنجاح هذه المبادرة الجمعوية القيمة .

        وفي كلمة له بالمناسبة عبر الأستاذ محمد أشهبون رئيس مؤسسة الأمل للمعاقين والتنمية الاجتماعية بهولندا عن سعادته بالتواجد بين هذا الجمع الطيب في هذا اليوم الأغر الذي يصادف ذكرى عيد استقلال مغربنا  الحبيب التي هي ذكرى مجيدة غالية على قلوب كل المغاربة الأبرار ، كما أكد أن توقيع  اتفاقية الشراكة هذه بين مؤسسته وجمعية الأنامل الذهبية المكناسية يأتي في إطار انفتاح مؤسسة الأمل على محيطها كما دأبت على ذلك وتماشيا مع استراتيجية المملكة المغربية التي ترمي إلى إشراك المجتمع المدني من خلال دستور 2011 كفاعل أساسي في التنمية ، وكذا اقتداء بالتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ، وسعيا لتحقيق مجموعة من الأهداف الرامية إلى تقوية التعاون بين جمعية الأنامل الذهبية المكناسية داخل الوطن ومؤسسة الأمل ببلد الاستقبال هولندا .

         وأوضح الأستاذ محمد أشهبون أنه في إطار هذه  الشراكة تم التركيز على جملة من النقط الأساسية التي سيتم إعطاؤها  كامل الأهمية بالتشاور والتعاون والتنسيق والارتقاء وتنفيذ الخدمات الاجتماعية ، مضيفا أنه تم الحرص على المساهمة الجادة لإنشاء وحدات للتأهيل والتدريب والتوعية بأهمية مشاركة المرأة والطفل في المجتمع ومساندة الفئات المعوزة بالعمل الجاد والهادف مع توحيد الجهود ، مؤكدا العزم على إبرام شراكات والتزامات مع جمعيات أخرى لها نفس الأهداف داخل الوطن وخارجه .

      وانصبت تدخلات الفعاليات الحاضرة حول آفاق هذه الاتفاقية وتثمين بعدها الاجتماعي النبيل ، والإشادة بجهود المغاربة وانخراطهم في العمل الإنساني التطوعي أينما حلوا وارتحلوا داخل وخارج الوطن ، وكذا الإشادة بالمنجزات والانتصارات التي يشهدها المغرب تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله .

    وأقيمت مراسيم حفل بهيج احتفاء بالأستاذ محمد أشهبون رئيس "مؤسسة الأمل للمعاقين والتنمية الاجتماعية بهولندا" الذي  قدمت له الأخت فاطمة الزهراء عبود تذكارا يحمل اسم جمعية الأنامل الذهبية المكناسية .

       وتتضمن اتفاقية الشراكة الموقعة بين مؤسسة الأمل وجمعية الأنامل الذهبية المكناسية عدة أهداف من أهمها :

ـ التشاور والتعاون والتنسيق وتبادل المعلومات  بين الطرفين .

ـ الارتقاء بالخدمات المقدمة وتطوير وسائلها .

ـ التأكد من إيصال الخدمات الاجتماعية على أكمل وجه .

ـ إنشاء وحدات لتأهيل وتدريب  القادرات على العمل .

ـ يقوم الطرفان بإبراز كافة أوجه التعاون نجازات داخل المغرب وهولندا حيث يوجد مقر مؤسسة الأمل للمعاقين والتنمية الاجتماعية .

ـ مساندة الفئات المعوزة في التوجيه والتتبع والدعم بهدف إدماجها في المجتمع وإدماج المعاق .

ـ خلق مشاريع تنموية واستثمارية تعود بالنفع على المرأة والطفل وذوي الاحتياجات الخاصة .

 ـ المساهمة في التوعية والتحسيس والرعاية الصحية

 ـ رياضة الأشخاص المصابين بداء السكري

     كما تنص الاتفاقية على ألا تكون هناك ازدواجية في العمل ، وأن يكون هناك تنسيق وتكامل بين الجمعيتين باعتبارهما قطاعا خيريا خاصا والعمل على تحيد الجهود بحيث لا يكون هناك تشتيت للجهد والوقت والمال .

  وتتضمن الشراكة كذلك التعاون بين مؤسسة الأمل وجمعية الأنامل الذهبية المكناسية داخل الوطن والتنسيق بين الطرفين في مجال العمل الاجتماعي وتقديم الخدمات الاجتماعية وغيرها والسعي لتحقيق التعاون بين القطاعين المدني والحكومي في المغرب .

     ومن أهداف مؤسسة الأمل للمعاقين والتنمية الاجتماعية بهولندا :

      ـ الدعم الاجتماعي والنفسي للمعاقين المغاربة والمسلمين بصفة عامة .

      ـ النهوض بالخدمات المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة .

      ـ الدفاع عن الحقوق الأساسية للمعاقين والحفاظ عليها .

      ـ التعريف بحقوق المعاقين وذويهم وتطوير سبل المطالبة بها .

      ـ حماية المعاقين من الاستغلال الظاهر والباطن .

      ـ وضع البرامج والخطط الكفيلة بتحقيق مبدأ الاندماج  .

      ـ مساعدة المعاقين في توفير الضمان الاجتماعي المتعلق بالحاجات الخاصة .

      ـ التعاون مع مختلف المؤسسات والمنظمات المحلية والوطنية والدولية لتحقيق أهداف المؤسسة .

       ـ تقديم الدعم المادي بكل أشكاله للإنسان المعاق في المغرب وباقي الدول حسب الإمكانيات المتاحة .

       ـ جمع وشراء كراسي متحركة وآلات وإرسالها إلى مراكز ومنظمات تعمل لصالح المعاقين في دول خارج هولندا وخاصة المغرب .

      ـ تزويد المراكز الصحية بمعدات وتجهيزات طبية تساهم في تطوير القطاع الصحي والرفع من مستواه .

 

 

 

كاتب المقال : بوجمعة المخطوبي
 
رقم الملف الصحافي للجريدة : 5/96 | رقم الإيداع القانوني : 181/96 | الترقيم الدولي : ISS N 7020/1114
Tél : +212 (6) 14 94 36 01 / +212 (6) 62 10 36 62 | E-mail : jaridatte.alwaha@gmail.com
Site Web : www.alwahapress.com