الواحة بريس : جريدة إلكترونية مغربية | Alwahapress.com
رسالة مفادها نجاح وتميز الدورة الثانية لمهرجان مكناس زيارة الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني لمنتدى الجمعيات
رسالة مفادها نجاح وتميز الدورة الثانية لمهرجان مكناس زيارة الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني لمنتدى الجمعيات
11:53:17, 1/11/17 , فى مكناس

        توجت الدورة الثانية لمهرجان مكناس الذي نظمته جماعة مكناس من 20 إلى 27 أكتوبر 2017 بزيارة السيد المصطفى الخلفي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف  بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني لمنتدى الجمعيات بالساحة الإدارية وبهو قصر المؤتمرات بحمرية مساء يوم الأربعاء 25 أكتوبر 2017 .

         وقد قام السيد الوزير مرفقا بالسيدة أسماء خوجة مديرة المهرجان وعدد من أعضاء اللجنة المنظمة  بجولة تفقدية عبر أروقة معرض منتدى الجمعيات الذي يضم أزيد من 300 جمعية من جمعيات المجتمع المدني النشيطة في مجال الثقافة والإعلام والفنون والرياضة والتنمية والأعمال الاجتماعية  على صعيد العمالة والإقليم ، حيث وقف عن قرب على توجهات وأهداف وبرامج وأنشطة وأعمال هذه الجمعيات والتعاونيات باختلاف أصنافها وتوجهاتها .

 

          مباشرة بعد هذه الجولة التفقدية التحق السيد الوزير بقاعة المؤتمرات بالمجلس البلدي لحمرية حيث شارك في أشغال الندوة التي نظمت حول الأدوار الجديدة للمجتمع المدني بحضور حشد كبير ضم العديد من الباحثين وفعاليات المجتمع المدني والمنتخبين وممثلي وسائل الإعلام السمعية البصرية الورقية والإلكترونية على الصعيد المحلي والجهوي والوطني .

        واستهلت أشغال الندوة بمداخلة للسيد الوزير المصطفى الخلفي تناول من خلالها كفاعل سياسي منظوره للمجتمع المدني حيث أشاد بمنتدى الجمعيات الذي احتضنته جماعة مكناس معبرا عن سعادته بملاقاة جمعيات فاعلة تشتغل في صمت ، كما تطرق إلى التطور الديموقراطي الذي يشهده المغرب والذي يستند على الديموقراطية التمثيلية التي تعززت بظهور الديموقراطية التشاركية ، مبينا أسس هذا التطور ومقدما بعض الشروحات حول فلسفة الديموقراطية التشاركية وآلياتها انطلاقا من الفصل 12 من دستور المملكة .

      كما أشاد السيد الوزير بجهود الجمعيات المشاركة في المنتدى وخصوصا تلك الجمعيات التي تخدم الأشخاص في وضعية إعاقة ، موضحا بالأرقام نسبة الجمعيات الفاعلة بالمغرب والتي تقدر ب 10% من العدد الإجمالي للجمعيات  التي تبلغ 130 ألف جمعية على الصعيد الوطني ، كما تطرق إلى منجزات مشروع المبادرة الوطنية الذي أبدع فكرته صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله ، لينتقل بعد ذلك إلى جرد أدوار المجتمع المدني محددا آليات الديموقراطية التشاركية كتقديم العرائض والآلية التشاورية وكذا الآلية المؤسساتية .

     وعرفت الندوة مشاركة أستاذين باحثين أحدهما في علم الاجتماع  بكلية الآداب بمكناس حيث قدم مقاربة للموضوع بين من خلالها أهمية المجتمع المدني باعتباره منشطا للديموقراطية ودور الجمعيات في الانتقال الديموقراطي والإشكالات الحقيقية المطروحة على المستوى المؤسساتي من زاوية علم الاجتماع .

    والثاني  باحث في العلوم القانونية وهو الأستاذ عبد الرحمان الحداد الذي تطرق إلى الأدوار الجديدة للمجتمع المدني مع ظهور دستور 2011 والدينامية القانونية والدينامية الاجتماعية ومؤسسات الحكامة المحدثة على الصعيد المحلي والجهوي والوطني  ( هيأة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع ـ هيأة المناصفة .....) ، كما أوضح كيفية تقديم العرائض والمقترحات وكذا العلاقة بين الديموقراطية التشاركية والديموقراطية التنفيذية ، مركزا على ضرورة تفعيل مبادئ الحكامة لمواكبة ما يشهده المغرب من تحول  ديموقراطي .

    وتناولت الدكتورة أسماء خوجة مديرة المهرجان كلمة بالمناسبة أشادت من خلالها بزيارة السيد الوزير ومساهمته في إنجاح فعاليات المهرجان ، كما تطرقت إلى فكرة المنتدى كفقرة مهمة من فقرات المهرجان موضحة أنه لا يمكن لمجلس الجماعة أن يشتغل في غياب المجتمع المدني ، مشيدة في ذات الوقت بالتواصل والتفاعل المثمر من طرف الجمعيات التي لبت الدعوة وانخرطت في أشغال المنتدى ، ومؤكدة أن مجلس الجماعة يمد يده للجميع بدون استثناء أو إقصاء .

      وانصبت تدخلات وتساؤلات الحضور من فعاليات المجتمع المدني وإعلاميين حول إشكالية  تنزيل القوانين ، ومعاناة الفاعلين الجمعويين ، وعدم تقبل بعض المنتخبين للدور الجديد الذي منح للجمعيات ، وغياب الدعم ، وضعف إمكانيات المجتمع المدني ، وإشكالية الفعل الجمعوي ، وعلاقة الفاعل الجمعوي بالفاعل السياسي ، وكذا حول الأدوار الدستورية الجديدة .

     وفي ختام اللقاء تمت تلاوة بيان استنكاري لجمعيات المجتمع المدني المشاركة في المنتدى على خلفية  التصريحات الجبانة والمغرضة لوزير الخارجية الجزائري

     وتعد زيارة السيد مصطفى الخلفي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف  بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني باعتراف العديد من الشركاء المؤسساتيين والفاعلين الجمعويين  والإعلاميين تأكيدا قويا على الدور الكبير الذي بات يضطلع به المجتمع المدني في تدبير الشأن العام المحلي والجهوي والوطني ورسالة مفادها نجاح وتميز الدورة الثانية لمهرجان مكناس .

أعد التغطية بوجمعة المخطوبي

          

 

 

كاتب المقال : بوجمعة المخطوبي عن جريدة الواحة بريس
 
رقم الملف الصحافي للجريدة : 5/96 | رقم الإيداع القانوني : 181/96 | الترقيم الدولي : ISS N 7020/1114
Tél : +212 (6) 14 94 36 01 / +212 (6) 62 10 36 62 | E-mail : jaridatte.alwaha@gmail.com
Site Web : www.alwahapress.com