الواحة بريس : جريدة إلكترونية مغربية | Alwahapress.com
مديرية التعليم بمكناس : ندوة مصغرة حول تجويد الخدمات الإدارية بالمؤسسات التعليمية. المتابعة : محسن الأكرمين
مديرية التعليم بمكناس : ندوة مصغرة حول تجويد الخدمات الإدارية بالمؤسسات التعليمية. المتابعة : محسن الأكرمين
09:31:07, 19/01/17 , فى مكناس

 

في إطار تفعيل أركان برنامج العمل السنوي لجماعة الممارسات المهنية " المشور" بالمديرية الإقليمية بمكناس، تم تنظيم بمدرسة ابن عاشر، يوم الاربعاء 18/01/2017،  لقاء تواصليا تحت عنوان" تجويد الخدمات الإدارية بالمؤسسات التعليمية رافعة أساسية لإرساء مشاريع الرؤية الإستراتيجية للإصلاح 2015/2030" ؛ أطره كل من السيد المنسق الإقليمي لمشروع المؤسسة بالمديرية الاقليمية ، و السيد مواكب جماعة الممارسات المهنية" المشور"، و السيد منسق الجماعة، وحضره أعضاء جماعة الممارسة المهنية.

اللقاء أشرفت على افتتاحه المديرة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني السيدة سومية ابن عبو، بكلمة توجيهية، تضمنت أهمية السياق العام وراهنية الموضوع، حيث أكدت على :

§         تغيير نموذج التعلم بالمضي قدما نحو إرساء المسالك الدولية للبكالوريا المغربية ،

§         دمج التعليم العام والتكوين المهني عبر مسار اكتشاف المهن بالتعليم الابتدائي وإنشاء المسار المهني بالثانوي الإعدادي، وإحداث الباكالوريا المهنية والتوجيه نحو التكوين المهني و تثمين التكوين المهني ،

§         دعم الكفاءات العرضانية والتفتح الذاتي وذلك عبر إحداث مراكز التفتح باللغات والأنشطة الثقافية والفنية والرياضية وتشجيع روح المقاولة والمبادرة ،

§         تحسين جودة العرض المدرسي عبر تأهيل المؤسسات العمومية وتوسيع العرض المدرسي واعتماد مبدأ المدارس الشريكة النهوض بالتعليم الأولي ،

§         التأطير التربوي من خلال تفعيل محور "التكوين عبر الممارسة "،

§         الحكامة عبر تدبير المؤسسات التعليمية ،وتطبيق اللامركزية الفعلية ...،

§         تفعيل الحياة المدرسة، وترسيخ مبدأ النزاهة والقيم ، وتثمين الرأسمال البشري ،

وبعد كلمة السيدة المديرة الإقليمية التوجيهية،  تناول الكلمة السيد نور الدين بنعمر المنسق الاقليمي لمشروع المؤسسة بالمديرية الاقليمية بمكناس، استعرض فيها أهم البوابات التي تحمل خدمات الادارة التربوية بالمؤسسات التعليمة إلى الجودة بالتلاقي مع تنزيل مشاريع الرؤية الإستراتيجية للإصلاح 2015/2030.

وقد استهدفت مداخلته العناصر التالية:

مرجعـيات اللقــــــــاء: - الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015-2030؛

                          - التدابير ذات الأولوية؛

                          - مشاريع الرؤية الاستراتيجية؛

                        - المذكرة 159/14 بتاريخ 25 نونبر 2015 في شأن أجرأة الإستراتيجية الوطنية لمشروع المؤسسة؛  

الســـيــاق الــعـــــــام: التواصل حول توجهات الوزارة الهادفة إلى إرساء مشاريع الرؤية الإستراتيجية، وكيف

                          يمكن لمشروع المؤسسة استيعابها.

الهدف من اللقـــــاء: تحسيس المشاركات والمشاركين بأهمية تحيين مشروع المؤسسة وفق مشاريع .

وتناول السيد مواكب جماعة الممارسات المهنية "المشور" الكلمة، حيث أكد على أهمية الموضوع، عارضا أهم العناصر التي وردت في العرض التاطيري الأولي، فيما كانت كلمة المنسق تكشف أن " حركية تنزيل مشاريع الرؤية الإستراتيجية للإصلاح تزداد تمددا يوما بعد يوم بالإرساء والتنزيل والضبط داخل الفصول الدراسية ، من تم كان لزاما على كل مكونات المنظومة التربوية مواكبة بوابات الاصلاح والانخراط الايجابي ضمن المؤشر الوطني الأول " اعادة الثقة في المدرسة العمومية".

وبعد فتح باب النقاش لأعضاء جماعة الممارسة المهنية تمت الاشارة الى عدة زوايا كفيلة بتجويد العمل الاداري بالمؤسسات المدرسية العمومية ، ويمكن اعتبارها توصيات من اللقاء:

§         ضرورة الاشتغال وفق لوحة قيادة.

§         تحيين مشروع المؤسسة ابتداء من الاسدس الثاني(2016/2017) لمسايرة مشاريع الرؤية الاستراتيجية 2015/2030.

§         ضرورة تسويق منتوج المشروع لجميع الشركاء المحتملين للمؤسسات المدرسية.

§         التفكير في عنصر التحفيز والتثمين للمشاريع المفعلة ميدانيا وفق مسارات تنزيل مشاريع الرؤية الاستراتيجية 2015/2030.

§         توفير الموارد المالية الضرورية، والتمييز بين ميزانية القرب و الأولويات، وميزانية المشروع التربوي.

§         ادماج كل برامج المؤسسة ضمن الخطة الاستراتيجية العامة لمشروع المؤسسة.

§         ايجاد العلاقة الترابطية بين المخطط الاقليمي للمديرية ومشاريع المؤسسة.

§         التدخل من طرف المديرية الاقليمية في حدود اختصاصاتها لأجل معالجة كل نقط الضعف المشار إليها في عمليات التشخيص وغير المقدور عليها بالتحكم العلاجي.

§         الدفع باستقلالية المؤسسات التعليمية بناء على جودة المشاريع المقدمة والمؤشر عليها بالمصادقة من اللجنة التقنية الإقليمية لمشاريع المؤسسات.

وخلال تحيين أجندة الاشتغال، تم التوافق على الاستمرار في الاشتغال على نفس المحور ومناقشة "الحكامة وتدبير التغيير " خلال النصف الثاني من الاسدس الثاني .

 

متابعة محسن الأكرمين.

 

كاتب المقال : محسن الأكرمين
 
رقم الملف الصحافي للجريدة : 5/96 | رقم الإيداع القانوني : 181/96 | الترقيم الدولي : ISS N 7020/1114
Tél : +212 (6) 14 94 36 01 / +212 (6) 62 10 36 62 | E-mail : jaridatte.alwaha@gmail.com
Site Web : www.alwahapress.com